باحثون ايرانيون يستخدمون مواد حساسة للضوء لتسريع عملية تنقية المياه

نجح باحثون ايرانيون في استخدام جزيئات النانو كمبوزيت الحساسة تجاه الضوء في تنقية المياه حيث تستطيع هذه الجزيئات الاستفادة من ضوء الشمس لزيادة سرعة حذف وتدمير الملوثات الحيوية بشكل ملحوظ.

وقال منفذ المشروع فريد مير حسيني في حديث له لوكالة مهر للأنباء ان الهدف من تنفيذ هذا المشروع كان استخدام جزيئات النانو كمبوزيت في تنقية المياه المستخدمة في المنشآت الصناعية لكن بعد ذلك سعينا الى تصميم نظام قادر على جذب وتدمير المواد الملونة الموجودة في المياه الملوثة الناتجة عن الصناعات النسيجية.

 واضاف مير حسيني ان اداء هذا النانو كمبوزيت غير مرتبط بالرقم الهيدروجيني للمياه وهو يحافظ على مستوى ادائه رغم الاستخدام المتكرر ويخفض التأثير المدمر على البيئة قياسا مع الاجهزة الباقية الموجودة ويلغي العملية الكيميائية في تنقية المياه المستخدمة /انتهى/.

رمز الخبر 1861769

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 4 =