أوقف معظم أهالي مدينة طهران وغيرها من المدن الايرانية التي تواجه تفشي كورونا نشاطاتهم في خارج المنزل ويقضون معظم اوقاتهم في الحجر المنزلي، ما يجعل الشوارع والمعابر والاماكن العامة هادئة نسبياً وغير مزدحمة كعادتها سيما في هذا التوقيت من العام، على اعتاب حلول العام الايراني الجديد وعيد "نوروز".

      

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 10 =