الحرس الثوري يستعرض صاروخا باليستيا أمام سفارة واشنطن السابقة بطهران

استعرض ​حرس الثورة الإسلامية​ صاروخا باليستيا أمام مبنى السفارة الأميركية في ​طهران​ أثناء مراسم "اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار العالمي".

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن هذه المراسم أقيمت في جميع أنحاء البلاد بمشاركة كبار المسؤولين لإحياء الذكرى الـ38 لاقتحام السفارة الامريكية  المسمى ب(وكر التجسس الامريكي) من قبل الطلبة بالعام 1979، وهو أيضا يوم التلميذ الإيراني، حيث قمعت قوات الشاه محمد رضا بهلوي بالقوة في العام 1978 التلاميذ المتظاهرين خلال أحداث ثورة ذلك العام.

يذكر أن يوم "مقارعة الاستكبار العالمي" مناسبة يمر عن عمرها 38 عاما وتعود جذورها الى سيطرة الطلبة التابعين لنهج الامام الخميني الراحل "قدس سره" على السفارة الاميركية التي كانت تقوم بمهام تجسس ابان الثورة الاسلامية في سبعينيات القرن الماضي وتقام في ذكرى المناسبة كل عام مسيرات في انحاء المحافظات الايرانية يشارك فيها مختلف اطياف الشعب الى جانب فعاليات ثقافية وتوعوية لتسليط الضوء على مقاومة الشعب امام مخططات الاستكبار العالمي للاضرار بايران وثورتها الاسلامية./انتهى/

رمز الخبر 1877721

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 3 =