رفسنجاني : قادرون على حل الخلافات في افغانستان والعراق وسوريا واليمن بشكل سلمي

أكد رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية الله هاشمي رفسنجاني ان ايران هي اكثر الدول التي تتمع بالأمن في المنطقة رغم تعرضها لكل العقوبات والاوضاع السيئة في المنطقة مضيفا بأن ايران قادرة على حل الخلافات في افغانستان والعراق وسوريا واليمن بشكل سلمي اذا افسح لها المجال.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان رفسنجاني قال لدى استقباله جمعا من اسرى الحرب الايرانيين المحررين الذين كانوا في سجون النظام العراقي السابق يوم الاثنين : ان اعداء ايران كانوا يريدون تقسيمها ولولا الدفاع المقدس لشعبنا لكان مصير ايران مجهولا، ان روح الفداء والتضحية هي التي جعلت ايران اكثر الدول أمنا في المنطقة رغم كافة العقوبات وحتى الخلافات الداخلية والاوضاع السيئة التي تسود المنطقة الآن.  

وفي جانب آخر من كلمته اعرب رفسنجاني عن قلقه من الاوضاع السائدة في العراق وقال : ان العراق ابتلي بالحرب والنزاعات ونأمل حسن العاقبة للشعب العراقي المظلوم .

 واضاف : ان من قاموا باحتلال العراق قد ازدادت مشاكلهم لأن الشعب العراقي وشعوب العالم يرفضون هذا الاحتلال /انتهى/.

رمز الخبر 1857001

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 13 =