العميد بوردستان يعزي الشعب الإيراني بحادث السير الذي اودى بحياة 19 عسكريا

عزى قائد القوات البرية للجيش الإيراني العميد أحمد رضا بوردستان عوائل الشهداء الذين سقطوا أثناء ادائهم الواجب المهني في طريق كرمان – شيراز، سائلا الله تعالى لهم الرحمة والغفران ولذويهم الصبر والسلوان.

أفادت وكالة مهر للانباء أن الحادثة المفجعة التي وقعت أمس الأربعاء في طريق كرمان- شيراز الرئيسي قد اودت بحياة 19 عسكريا ايرانيا مما أحدث حالة من الحزن والأسى لدى الإيرانيين قيادة وشعبا.

وقدم قائد القوات البرية العميد بوردستان رسالة تعزية الى الشعب الإيراني وعوائل الشهداء الذين سقطوا في هذه الحادثة المريرة.

وأشار بوردستان الى أن عزة الوطن واستقراره تكمن في صدق واخلاص الجميع تجاه شعبهم ووطنهم وان هؤلاء الشهداء الذين ودعونا يوم أمس قد وفوا بوعدهم وقدموا انفسهم وارواحهم من أجل هذا الوطن وعزته.

يذكر أن حافلة كانت تنقل جنودا من محافظة كرمان الى مدينة شيراز قد تعرضت لحادثة سير مع حافلة أخرى يوم أمس الأربعاء، مما سبب في وقوع هذا العدد من الضحايا والمصابين./انتهى/

رمز الخبر 1863455

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =

    التعليقات

    • د. سيد علوي ١٦:٠٢ - ٢٠١٦/٠٦/٢٣
      0 0
      تحتاج ايران الى ثورة حقيقية في مجال الطرق وأنظمة المرور ونشر ثقافة السير الآمن. آلاف الأرواح البريئة تزهق سنويا بسبب تقاعس المسئولين عن وضع الخطط اللازمة لمواجهة هذا السرطان.