اللواء صفوي: اوباما كان قد عرف أنه لا بد من مسايرة ايران وتقديم التنازلات أمامها

أكد المستشار الأعلى للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية اللواء "يحيى رحيم صفوي" أن ترامب لم يع بعد ما توصل اليه اوباما، حيث علم أن عليه مسايرة ايران وتقديم التنازلات امامها كونها قوة كبيرة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المساعد والمستشار الأعلى للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية اللواء "يحيى صفوي" أكد في كلمة القاها بمراسم تكريم "رواة نهضة نقل ذكريات الدفاع المقدس" على ضرورة أن تطلع الاجيال الشابة على ذكريات الحرب الايرانية العراقية، قائلا: حينها تمكن شعب بأسره من الدفاع عن البلاد والوقوف في وجه العدو بإستقامته، وحقق الانتصار تحت راية ولاية الفقيه، مضيفا: تلك الرموز والمقومات التي مكنت الشعب من الانتصار آنذاك، يمكن أن تستخدم في الحرب الإقتصادية والنفسية التي يشنها الاعداء على الشعب الايراني حاليا، وذلك لمواجهة العدو الذي يعمل على عقول الشباب ضمن خطة استراتيجية.

وفي إشارة الى استغلال الغرب للتكنولوجيا الحديثة ووسائل التواصل للتأثير على عقول الشباب قال صفوي: من المستحيل منع استخدام هذه التكنولوجيا، بل يجب استخدامها للترويج الفكري لثقافة الدفاع المقدس وتوعية الشباب على هذه الثقافة.

وفي إشارة الى نقل ثقافة المقاومة والممانعة من إيران الى بلدان المنطقة كالعراق واليمن وسوريا ولبنان، قال صفوي: اليوم يسعى البعض لبث روح اليأس في المجتمع الايراني، الا أن ايران لازالت صامدة كالسابق بمكانتها كقوة علمية وثقافية ومعنوية.

وأضاف المستشار الأعلى للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية: أوباما قد عرف انه عليه مسايرة ايران وتقديم التنازلات لها نظرا لقدرتها، بينما ترامب لم يع بعد هذه الحقيقة، معربا عن أمله لقطع الاواصر الامريكية في المنطقة وقطع يد النظام السعودي عن اليمن حتى العام القادم./انتهى/

رمز الخبر 1890613

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 4 =