رئيس السلطة القضائية: الشعب الايراني هو المنتصر في الانتخابات البرلمانية الاخيرة

صرح رئيس السلطة القضائية آية الله "سيد ابراهيم رئيسي"، اليوم الاثنين، ان الشعب الايراني هو الذي انتصر في الانتخابات التشريعية الاخيرة وليس أي حزب او تيار خاص.

وافادت وكالة مهر للأنباء، أن رئيس السلطة القضائية آية الله سيد ابراهيم رئيسي اشار في حديث له اليوم خلال اجتماع المجلس الاعلى للسلطة القضائية اليوم الاثنين، الى الانتخابات البرلمانية الاخيرة التي انعقدت يوم الجمعة الماضي، قائلا: ان الشعب الايراني هو الذي انتصر في الانتخابات التشريعية الاخيرة وليس أي حزب او تيار خاص.

واضاف ان الفائز في الانتخابات هو الشعب الايراني العظيم، وليس حزبا أو تيارا خاصا، واليوم جاء دور ممثلي الشعب لحل المشاكل المعيشية للمواطنين وبث الأمل في قلوبهم

كما نوه الى سلامة المواطنين من الحقوق العامة ومن اهم القضايا الملحة في البلاد، مشددا على ان مواجهة احتواء فيروس الكورونا يتطلب تعاونا وطنيا وجهودا عامة./انتهى/

رمز الخبر 1902339

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 10 =