المؤتمر العام لاهل السنة في العراق يدعو للمشاركة الفعالة في الانتخابات المقبلة

دعا المؤتمر العام لاهل السنة في العراق اليوم الخميس العرب السنة الي المشاركة الفعالة في الانتخابات المقبلة المؤمل اجراؤها في نهاية العام الحالي.

ونقلت وكالة مهر للانباء عن وكالة الصحافة الفرنسية ان عدنان الدليمي الناطق الرسمي للمؤتمر العام لاهل السنة في العراق قال في كلمة له في المؤتمر الذي شارك فيه نحو 300 شخصية ورجل دين سني "ان السنة جزء مهم في هذا البلد ومن يزعم انهم اقلية سيهزم عند الانتخابات المقبلة ". 
واضاف "ادعوا اخوتي ائمة المساجد ان يثقفوا المصلين ويحثوهم على المشاركة في العملية السياسية , لاننا نامل من جميع ابنائنا السنة ان يشاركوا في العملية السياسية ". 
واوضح الدليمي الذي يتراس في الوقت نفسه ديوان الوقف السني الذي يعد من المراجع السنية الكبرى في العراق "نريد ان نسهم بفاعلية في بناء العراق الجديد ولا نقبل ان نبعد عن المشاركة في العملية السياسية ". 
وعقد المؤتمر في مسجد "نداء الاسلام " في حي القاهرة شمال شرق بغداد وتحت شعار (المؤتمر الطارئ لبحث العملية السياسية والاحداث الساخنة المرتقبة في البلاد). 
وفي ما يتعلق بامكانية اصدار فتوى دينية تحث اهل السنة على المشاركة في الانتخابات المقبلة , قال الدليمي "هناك فكرة لاصدار مثل هذه الفتوى ولكننا نحث العلماء ورجال الدين وائمة المساجد على توضيح فوائد المشاركة في الانتخابات المقبلة ". 
من جانبه , اعرب الشيخ ابراهيم النعمه احد شيوخ مدينة الموصل (370كلم شمال بغداد) عن اسفه لعدم مشاركة اهل السنة في الانتخابات الماضية وقال "علينا ان نلوم انفسنا على عدم المشاركة في الانتخابات الماضية وخسارتنا كانت كبيرة ". 
واضاف "لن نستمر بالسير على طريق الخطا وسنشارك بفعالية فالمشاركة تعني الوجود". 
ومن جانب آخر , قال الشيخ زكريا محي التميمي نائب الامين العام للهيئة العليا للدعوة والارشاد والفتوى "سندعو للمشاركة الفعالة في الانتخابات لدفع الضرر الواقع على اهل السنة جميعا". 
وقال البيان الختامي للمؤتمر "اجتمع نخبة من اهل الحل والعقد من علماء العراق لتدارس الوضع الراهن واتخاذ الموقف الصائب الذي يؤدي الى وحدة ابناء الشعب والنهوض بالعراق وتحقيق الامن والاستقرار والمصالحة الوطنية الحقيقية بعيدا عن الطائفية والمحاصصة ". 
وشدد البيان على ضرورة المشاركة الفاعلة لاهل السنة في الانتخابات المقبلة.  
وطالب ان "تكون المفوضية العليا للانتخابات مفوضية نزيهة ومستقلة وحيادية , وان تعلن عن اجراءاتها بشكل واضح عن طريق وسائل الاعلام كافة ". 
وكانت المراجع الدينية السنية قاطعت الانتخابات الماضية التي جرت في 30 كانون الثاني /يناير من العام الحالي والتي فازت فيها قائمة الائتلاف العراقي الموحد./انتهى/
رمز الخبر 206461

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha