تعرض 18 الف منزل ووحدة سكنية في بم لاضرار في الزلزال الاخير تراوحت في معدلاتها بين 10 و 70 بالمائة ، من جانبها اعلنت مؤسسة الثورة الاسلامية للمساكن بأنها ستتولى عهدة ترميم وصيانة المنازل المتضررة .

اكد ذلك المهندس مهدي سياوشي في تصريحه لمراسل القسم الاجتماع بوكالة مهر للانباء امس ، وقال : بوشر العمل بإنشاء 5 آلاف وحدة سكنية في مدينة بم بمشاركة التعبئة ( الشعبية ) ولجنة (الامام الخميني "رض" ) للاغاثة وبمساعدة 12 محافظة ايرانية ، لكننا نحتاج في اسكان جميع مواطني المدينة الى ما لا يقل عن 15 الف وحدة سكنية .
واوضح ان انشاء الوحدات السكنية سيتم في موضع المدينة الحالي ، وافاد موضحاً : في الوقت الحاضر كلفت وزارة الاسكان والاعمار باجراء بحوث على صعيد بناء مساكن في هذه المنطقة ، ومن المؤمل ان تقدم هذه الوزارة نتائج تحقيقاتها غضون عشرة ايام ، كي تشق عملية بناء الوحدات السكنية طريقها في مدينة بم بمرور الايام .
ونوّه السيد سياوشي الى الاوضاع التي شهدتها البيوت القروية فقال : باستثناء قرية بشت رود التي هدمت بالكامل ، تعرضت بقية القرى الى اضرار اقل حدة ، إذ تشهد حالياً عمليات نقل وازالة الانقاض من داخل بيوتها ، لكن العمل ببناء الوحدات السكنية الجديدة لم يشرع به حتى الآن في القرى المذكورة .
واشار مساعد محافظ كرمان الى اللجنة المستقرة في المنظقة والتي تضم لجان الاغاثة والاعمار ممن محافظات قزوين وخراسان واصفهان وهرمزكان وزنجان وفارس وكرمانشاه وجهارمحال وبختياري واذربيجان وكهكيليويه وبويراحمد وسمنان وسيستان وبلوجستان ، ثم قال : جرى حتى الآن ابدائ تعاون جيد من قبل لجان هذه المحافظات المستقرة في المنطقة ، ولا سيما في مجالات توزيع المواد الغذائية ووسائل التدفئة ومعات رفع وازالة الانقاض ، وينتظر ان تساهم هذه اللجان بشكل اوسع  في مشاريع اعادة الاعمار وبناء المساكن المهدمة في مدينة بم المنكوبة ايضا.

رمز الخبر 50461

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =