بعث قائد الثورة الاسلامية المعظم سماحة آية الله العظمى السيد علي الخامنئي رسالة الى حجة الاسلام والمسلمين غرويان امام جمعة نيشابور اعرب فيها عن تعازيه لاهالي المدينة بسبب حادثة انفجار محطة القطار المفجعة.

واكد سماحة قائد الثورة الاسلامية المعظم في رسالته انه طلب من مسؤولي الاجهزة الحكومية التحقيق حول ملابسات هذا الحادث وتحديد ومحاسبة العناصر التي تسببت في الحادث فيما لو كان هناك قصور وسهو.
وفيما يلي نص الرسالة كما اوردتها وكالة مهر للانباء :
سماحه حجة الاسلام والمسلمين غرويان امام جمعة نيشابور المحترم
اقدم تعازي الى جميع اهالي مدينة نيشابور المؤمنين  وخاصة عوائل قتلى الحادثة المفجعة والحادث الجلل في انفجار محطة القطار والتي ادت الى مصرع واصابة عدد كبير من مواطنينا الاعزاء والمسؤولين وخدام الشعب في تلك المنطقة , راجيا الله تعالى ان يمن على جرحى الحادث بالشفاء العاجل.
لقد طلب من مسؤولي الاجهزة الحكومية اجراء تحقيق لمعرفة ملابسات هذا الحادث وتحديد ومحاسبة العناصر التي تسببت في الحادث فيما لو كان هناك تقصير وسهو.
ان هذا الحادث قد الم واحزن قلبي وقلوب جميع افراد الشعب , اسأل الله تعالى ان يلهم ذوي الضحايا الصبرويمنحهم الاجر وان يتغمد المتوفين برحمته الواسعة. 
                           والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                                   سيد علي الخامنئي
                                    82/12/2                                      


 

رمز الخبر 60732

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =