الجيش العراقي يجبر داعش على الانسحاب عن المجمع السكني بالبغدادي

أعلن مسؤول محلي عراقي في محافظة الأنبار، الأحد، أن قوات الجيش أجبرت عناصر تنظيم "داعش" على الانسحاب لمسافة 2كم عن المجمع السكني غربي ناحية البغدادي، مشيرا إلى وصول تعزيزات عسكرية للمجمع.

وقال الشيخ عودة الجغيفي أحد شيوخ عشيرة الجغايفة في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "قوات الجيش أجبرت تنظيم داعش الإرهابي على الانسحاب لمسافة 2كم عن المجمع السكني غربي ناحية البغدادي بعد أن كان محاصراً من قبل عناصر التنظيم لمدة يومين".
وأضاف الجغيفي، أن "تعزيزات عسكرية وأسلحة وعتاد وصلت، اليوم، إلى الفرقة السابعة في الجيش المتمركزة في المجمع".
وكان معاون محافظ الانبار علي محمد درب أعلن، أمس السبت  عن وصول تعزيزات عسكرية كبيرة إلى ناحية البغدادي، مشيرا إلى أن القتال بين القوات الأمنية وارهابيي "داعش" ما زال مستمراً في الناحية، أكد أن تلك القوات تمكنت من استعادة المبادرة من التنظيم الارهابي.
واعلن عضو مجلس محافظة الأنبار طه عبد الغني، أمس السبت، عن سيطرة القوات الأمنية وأبناء العشائر والحشد الشعبي على ناحية البغدادي غرب الرمادي بالكامل باستثناء بعض الجيوب، فيما حذر من أن التنظيم يحشد عناصره لشن هجمات جديدة.
وشهدت محافظة الأنبار خلال اليومين الماضيين تطورات أمنية جديدة تمثلت بهجوم تنظيم "داعش" على ناحية البغدادي غربي المحافظة، فيما تمكنت القوات الأمنية من قتل ثمانية انتحاريين يرتدون أحزمة ناسفة حاولوا التسلل إلى قاعدة عين الأسد في ناحية حديثة غربي المحافظة بعد تعرضها لقصف شديد بالهاونات./انتهى/
رمز الخبر 1850041

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =