عراقجي: لولا دعم ايران لسيطر الإرهاب على بغداد ودمشق

أشار مساعد الخارجية الايرانية للشؤون القانونية والدولية عباس عراقجي إلى إن وقوف الجمهورية الاسلامية الايرانية إلى جانب العراق وسوريا جنبت هاتين الدوليتن من الوقوع تحت سيطرة الإرهاب، مؤكداً على أهميتهما بالنسبة للعالم الاسلامي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن مساعد الخارجية الايرانية للشؤون القانونية والدولية عباس عراقجي صرح في مراسم بدء الاجتماع الرسمي الرابع للنموذج العالمي لمنظمة التعاون الاسلامي في مدينة مشهد المقدسة إن  دول أعضاء المنظمة لها قدرة كبيرة في المجال السياسي والاقتصادي والثقاقي ويمكن لهذه المنظمة أن تلعب دوراً في حل مشاكل العالم الاسلامي. 

واعتبر عراقجي أن الإرهاب مولود غير شرعي للقوة الرجعية العربية والغربية، مضيفاً إنه لولا دعم ايران للعراق وسوریا لتمكن الإرهاب من السيطرة على هذين البلدين الذين يعتبران من أهم مناطق العالم الاسلامي. 

وطالب مساعد الخارجية الايرانية للشؤون القانونية والدولية الدول الداعمة للإرهاب بالكف عن سياساتها والبدء بمواجهة خطر هذه المجموعات. 

ودعا عراقجي الشباب لبدء البحث في أزمات العالم الاسلامي والبحث عن حلول لهذه التحديات، منوهاً إلى أهمية البحث في التيارات الأجنبية والمجموعات الإرهابية، معتبراً إن هذه الوظيفة مهمة جميع شرائح المجتمعات الاسلامية.

وأشار عراقجي إلى ضرورة استبدال الخطاب الغربي المليء بالعنف ضد الاسلام بخطاب الاسلام الاصيل، كما دعا إلى منظمة التعاون الاسلاميإلى اعتماد خطاب الاسلام الأصيل وتقديم الصورة الحقيقية للاسلام. /انتهى/. 

رمز الخبر 1866413

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 6 =