عراقجي :  المفاوضات النووية معقدة وتسير ببطء

اعلن كبير المفاوضين الايرانيين ان المفاوضات النووية مع مجموعة 5+1 صعبة ومعقدة وتسير ببطء

وافادت وكالة مهر للانباء ان مساعد وزير الخارجية للشؤون الدولية والقانونية سيد عباس عراقجي صرح قبيل مغادرته فيينا اليوم السبت حول إمكانية عودة العقوبات والجدول الزمني لرفع العقوبات: ان امكانية العودة هو مبدأ هام حيث ان كلا الجانبين لديهما وجهة نظر حول هذا الموضوع , وان معيارنا عقيدتنا في هذه المفاوضات على اساس عدم الثقة بالطرف الآخر , كما ان الطرف الآخر ليست لديه ثقة , لذا فان جميع الترتيبات في الاتفاق ستكون بشكل اذا شعر كل طرف بان الطرف الآخر ينقض تعهداته , فان يستطيع العودة الى ما قبل الاتفاق.
واضاف : اخذنا بنظر الاعتبار جميع التمهيدات اللازمة اذا حدث نقض للتعهدات , والطرف الآخر بدوره ايضا سيتخذ مثل هذه التمهيدات حول العقوبات.
واوضح عراقجي ان الفريق النووي الايراني اجرى على مدى يومين مفاوضات مكثفة , اذ عقد جولة مع اعضاء مجموعة 5+1 على مستوى مساعدي وزراء الخارجية , ومحادثات ثنائية مع كل من وفود روسيا والصين والدول الاوروبية وامريكا حيث تم استعراض جميع المسائل والآليات التي تم التوصل اليها خلال مفاوضات لوزان.
واشار عراقجي الى انه فضلا عن اجتماع مساعدي وزراء الخارجية , فان عملية كتابة نص الاتفاق مستمرة , وقال: عقدت عدة جلسات على مستوى الخبراء وستتواصل بعد مغادرتنا فيينا.
واوضح عراقجي ان مساعدي وزراء الخارجية ناقشوا النص الرئيسي للاتفاق , واصفا عملية المفاوضات النووية بانها صعبة ومعقدة وتمضي ببطء شديد.
واوضح ان الاتفاق النووي يتكون من نص رئيسي وخمسة ملاحق واحدة منها متعلقة برفع العقوبات , مشيرا الى وثيقة الاتفاق النهائي تتكون من اكثر من 20 صفحة اضافة الى نحو 50 صفحة من الملاحق.
واكد مساعد وزير الخارجية للشؤون الدولية والقانونية ان المفاوضات النووية ستستمر حتى 30 من يونيو / حزيران الجاري./انتهى/

    

رمز الخبر 1855737

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 10 =