وثيقة سرية لداعش تمنع تداول خبر وفاة "البغدادي"

أفادت مصادر استخبارية عراقية أن القوات الأمنية عثرت في الساحل الأيمن من مدينة الموصل على وثيقة تمنع تداول خبر مقتل الارهابي أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم "داعش" التكفيري.

وذكرت المواقع الاعلامية العراقية، أن القوات الأمنية وأثناء اقتحامها أحد مقرات التنظيم في الموصل، عثرت على وثيقة تظهر منع تداول خبر مقتل "البغدادي" وتشدد على "أن ما يسمى "بالدولة الإسلامية" باقية حتى وإن قتل البغدادي، مستشهدين بآية من القران الكريم "وَمَا مُحَمَّدٌ إِلا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئًا وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ ".

كما دعت تلك الوثيقة عناصر التنظيم إلى "الصبر والثبات والانصياع للأوامر التي تصدر إليهم من قياداتهم لحين اجتياز المحنة والتعتيم على خبر مقتل البغدادي وعدم تداوله حتى لا تحدث الفوضى داخل صفوفهم" وتم تداول هذه الوثيقة بين قيادات داعش فقط. 

يذكر أن وسائل إعلام غربية عديدة تحدثت مؤخرا عن مقتل البغدادي جراء غارة روسية أواخر مايو الماضي في مدينة الرقة شمال سوريا، دون أن يصدر تأكيد رسمي بوفاة البغدادي من أي جهة./انتهى/
 

رمز الخبر 1874326

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =