القوة البرية للحرس الثوري يزيح الستار عن منظومة جديدة لمستشفى متنقل

تم اليوم الثلاثاء ازاحة الستار عن المنظومة الجديدة لمستشفى القوة البرية للحرس الثوري، بسعة 128 سريرا، بحضور قائد القوة البرية العميد محمد باكبور ووزير الصحة سعيد نمكي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه تم إنشاء نظام المستشفى المتنقل هذا بسعة 128 سريرًا ومجموعة مكونة من الصالات الجاهزة البناء، الى جانب ذلك، تم وضع نظام المستشفيات المتنقلة في المناطق الوعرة ونظام مستشفى حافلات الحرس الثوري كمجموعة متطورة للمستشفيات المتنقلة.

وفي هذا المستشفى المتنقل، يتم استخدام أحدث المعدات الطبية المتخصصة والتقنية، ويحتوي على أجنحة مختلفة من مستشفى متخصص مع نهج الدفاع البيولوجي والتصوير بالرنين المغناطيسي وأنظمة التصوير المقطعي المحوسب المتنقلة ونظام الاتصالات السلكية واللاسلكية ونظام التغذية المتنقلة.

وهذا المستشفى فريد من نوعه في منطقة غرب آسيا ولم يتم إنتاجه سابقا في ايران، وتم بناء هيكل نظام المستشفى المتنقل وتجهيزه من قبل المتخصصين في وحدة الصحة العسكرية بالقوة البرية للحرس الثوري ووحدة البحث والتطوير التابعة للمركز الطبي للقوة البرية في غرب البلاد.

ومن الميزات الخاصة والفريدة من نوعها للنظام الجديد لمستشفى الدفاع البيولوجي المتنقل للقوة البرية للحرس الثوري هو القدرة على التحرك بسرعة ودقة في تقديم الخدمات المتخصصة في أوقات الأزمات، وتقديم خدمات الرعاية الصحية على أساس الجيل الجديد من الاعتماد. في تقديم الخدمات المتخصصة دون الاعتماد على المنشآت الحضرية، ومراعاة المؤشرات والمعايير الوطنية والدولية في إنتاج المنظومة وتقديم الخدمات وتوطين هياكل المنظومة على أساس الاقتصاد المعرفي في القوة البرية للحرس الثوري./انتهى/

رمز الخبر 1912688

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 2 =