التواجد في البحار الحرة حق لنا ولن نرضخ لاي متغطرس

اكد قائد القوة البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية الادميرال حسين خانزادي، بان التواجد في البحار الحرة حق لنا ولن نرضخ لاي متغطرس وقال: ان هذا يعد ضمن سياسة البلاد الدفاعية التي نصمد ونضحي بارواحنا من اجل تحقيقها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه قال الادميرال خانزادي في كلمته اليوم الاثنين خلال مراسم تسليم المدمرة "دنا" وكاسحة الالغام "شاهين" للقوة البحرية للجيش الايراني: ان صنع مثل هذه المعدات العسكرية العملاقة مؤشر لاقتدار وارادة البلاد في مختلف المجالات العسكرية والعلمية.

واضاف: ان تواجد الوحدة البحرية المؤلفة من المدمرة "سهند" والسفينة اللوجيستية "مكران" في المحيط الاطلسي مؤشر الى قدرات البلاد العلمية والعسكرية وهذا التواجد الذي يحصل للمرة الاولى جعل الاستكبار مضطربا ومخطئا في الحساب.

وتابع قائد القوة البحرية الايرانية: ان هذه رسالة سلام وصداقة للشعوب الحرة في العالم واستعراض لاقتدار الشعب الايراني في الخطوة الثانية للثورة (الاربعون عاما الثانية للثورة).

وقال: انه مثلما قال القائد العام للقوات المسلحة فان البحار الحرة متعلقة بجميع الشعوب وان التواجد في البحر يعد اقتدارا بحد ذاته ويجعل آفاقا وضاءة امامنا جميعا من نهضة الحضارة الايرانية في البحار.

واضاف الادميرال خانزادي: ان المعدات البحرية مصنعة بالسواعد المقتدرة لوزارة الدفاع والشباب الواعي وسنستمر في هذا الطريق باقتدار.

واكد قائد القوة البحرية الايرانية بان التواجد في البحار الحرة حق لنا ولن نرضخ لاي متغطرس وقال: ان هذا يعد ضمن سياسة البلاد الدفاعية التي نصمد ونضحي بارواحنا من اجل تحقيقها.

/انتهى/

رمز الخبر 1915316

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =