سلطات ولي العهد الخليفي تمعن في التضييق على الشعائر الحسينية

يواصل ولي عهد البحرين سلمان الخليفة تنفيذ سياسات أبيه طاغية البحرين حمد في التضييق على ممارسة الشعائر الحسينية واضطهاد أهل البلد الأصليين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه في هذا السياق استدعت السلطات الخليفية نحو 50 مواطناً من اهالي مدينة حمد إلى مركز دوار 17 منذ يوم الرابع من محرم ضمن مسلسل الاضطهاد الطائفي الممنهج للشيعة وشعائرهم.
كما أقدمت مرتزقة سلمان على الاعتداء على مظاهر محرم الحرام في شارع 14 في بلدة المصلى هذا اليوم 14 أغسطس.
وتأتي هذه الممارسات تنفيذا لسياسات الاضطهاد الطائفي الممنهج التي تمارسها عائلة آل خليفة ضد البحرانيين, وهي السياسات التي أدانها حتى حلفاء النظام وفي مقدمتهم الولايات المتحدة التي اتهمت وزارة خارجيتها سلطات آل خليفية بالتمييز الطائفي في البحرين.
/انتهى/

رمز الخبر 1916989

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 9 =