البريطانيون عرضواعلى اعداء الثورة تنفيذ مهام عديدة في خوزستان

أكد كبير قاده حرس الثوره الاسلاميه في محافظة خوزستان ان البريطانيين يقدمون الدعم المادي والمعنوي لأعداء الثورة ويقيمون لهم دورات تدريبية وقد عرضوا عليهم تنفيذ مهام عديدة في خوزستان.

 واشار كبير قاده حرس الثوره الاسلاميه في محافظة خوزستان العميد محسن كاظميني في تصريح خاص لوكاله مهر للانباء الى الانفجارات الاخيرة التي وقعت في مدينة اهواز وأدت الى استشهاد ستة من المواطنيين الابرياء وجرح العشرات من المدنيين قائلا "ان بيان أعداء الثورة الذي تبنوا فيه مسؤولية الانفجارات الاخيرة التي وقعت في خوزستان قد اذيع من بريطانيا التي تعتبر المقر الرئيسي لقادة هؤلاء العملاء".
 وأضاف انه من يقوم بهذه الاعمال الارهابية هم الذين عادوا الثورة منذ الايام الاولى من انتصارها حيث كانوا يتمتعون سابقا بحماية نظام صدام المجرم والآن يتلقون الدعم من البريطانيين المتواجدين في المنطقة ".
 وأوضح كاظميني ان البريطانيين عرضوا على اعداء الثورة تنفيذ مهام عديدة داخل محافظة خوزستان , لافتا الى ان الجهات المعادية ذات الطابع القومي في خوزستان تتلقى الدعم المادي والاعلامي عن طريق المحطات الفضائية وشبكة الانترنيت من قياداتها المتواجدة في بريطانيا .
 وأكد العميد كاظميني ان البريطانيين يشرفون على تدريب أعداء الثورة في معسكراتهم علاوة على مايقدمونه اليهم من الدعم المادي والمعنوي .
 ووصف العميد كاظميني سيطرة قوى الامن على الحدود الغربية لايران بانها جيدة قائلا "اعداء الثورة يترددون الى الدول المحاذية للحدود الغربية للبلاد عن طريق الحدود البريه الغربية لايران أو من خلال الحدود البحرية لدول الجوار مثل قطر والامارات والكويت للاتصال بالمقرات البريطانية ".
 وأكد كبير قاده حرس الثوره الاسلاميه في محافظة خوزستان انه تم اعتقال 48 شخصا مشتبها بهم في الاعتداءات الاخيرة التي وقعت في هذه المحافظة وبعد التحقيق معهم تمت احالتهم الى القضاء لاتخاذ الاجراء اللازم بحقهم ./انتهى/

رمز الخبر 283547

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 5 =