اعتبر القائد العام لقوات حرس الثوره الاسلاميه " يحيي صفوي " الاعتقاد بالمهدويه سبب خوف اميركا من العالم الاسلامي.

 وذكرت وكاله مهر للانباء ان القائد العام لقوات حرس الثوره الاسلاميه اكد ذلك في كلمه القاها في الاجتماع الثامن والخمسين للحوار الديني بشان انجازات الثوره الاسلاميه الذي عقد في مدرسه الفيضيه بمدينه قم المقدسه بحضور حشد غفير من طلبه العلوم الدينيه.
 واكد  اللواء " يحيي صفوي " ان الاميركيين الذين يعتبرون انفسهم اصحاب الحكم في العالم هاهم يواجهون اليوم القوه الوحيده التي تنافسهم وهي العالم الاسلامي بسبب موقعه الجغرافي والاقتصادي وراي ان الاعتقاد بالمهدويه وهو رمز الفكر الشيعي اصبح يقض مضاجع القوي الاستكباريه.
 وشدد " صفوي " علي ان الظاهره الجديده للاسلام السياسي التي تقر اداره الحكم علي اساس التطور والحداثه والحضاره والحريه والديمقراطيه الذي تواكبه العداله والرفاهيه تعتبر من اهم المشاكل التي يواجهها الغرب من العالم الاسلامي في الوقت الحاضر ولذا فان الاميركيين ينتابهم قلق شديد من تشكيل نظام الجمهوريه الاسلاميه في الدول المسلمه.
 وقال " ان التكتلين الشرقي والغربي والي جانبهما بعض الدول العربيه عمدوا الي تزويد صدام بمختلف التجهيزات والمعدات الحربيه المتطوره للقضاء علي الثوره الاسلاميه في ايران ولكنهم ورغم القضاء علي المصادر الانسانيه والاقتصاديه للدول الثلاث ( ايران والعراق والكويت) فانهم واجهوا الهزيمه بسبب الدفاع البطولي الذي ابداه الشعب الايراني " . / انتهي/

 

رمز الخبر 141654

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 0 =