انفجرت سيارتان مفخختان مساء أمس الاربعاء قرب وزارة الداخلية السعودية في مدينه الرياض.

 وافادت وكاله مهر للانباء نقلا عن الصحافه الفرنسيه ان مصادر تحدثت عن وقوع اصابات بين رجال الأمن دون تحديد دقيق للعدد.
 وأكد مصدر امني سعودي علي ان الانفجار وقع في منطقة " المعذر "  التي تقع فيها وزارة الداخلية وفندق انتركونتيننتال. 
 واكد هذا المصدر ان قوات الأمن قامت بتطويق المنطقة بعد انفجار سيارة مفخخة أخرى فيما ذكرت وكالة الانباء الالمانية وقوع انفجار ثالث قرب مركز تجنيد قوات الطواريء في حي السلى شرق الرياض. 
 وقال شهود عيان ان السيارة المفخخة انفجرت قبل دخولها نفق قريب من وزارة الداخلية ما ادى الى نسف زجاج مبنى الوزارة. 
 ووقع الانفجار الثاني عند احدى البوابات الشرقية لمبنى الوزارة أثناء محاولة انتحاريين اقتحام المبنى لكنهما فشلا فقاما بتفجير السيارة. 
 وسبق وقوع الانفجارين تبادل لإطلاق النار بين رجال الأمن ومتطرفين مسلحين هو الثالث من نوعه خلال 24 ساعة قتل فيه احد المهاجمين ما يرفع عدد القتلى في هذه المواجهات في صفوف المتطرفين الى خمسة. 
 وأعلنت وزارة الداخلية السعودية ان قوات الأمن قتلت مسلحا هاجم في ساعة مبكرة دورية للشرطة بإطلاق النار عليها والقاء قنبلة شديدة الانفجار حيث تسببت بإصابة اربعة من رجال الأمن بإصابات خفيفة، ما استدعى قوات الامن المتواجدة في موقع الحادث الى متابعة السيارة ومحاصرتها وتبادل اطلاق النار مع سائقها الذي لقي مصرعه. 
 وكان مصدر مسؤول في وزارة الداخلية السعودية اعلن في وقت سابق مقتل متطرف وإصابة آخر اضافة الى مقتل عامل في محطة وقود اثر تبادل عناصر الشرطة النار مع اثنين من المشتبه فيهما في الرياض.  / انتهي/
 
 
 

 

رمز الخبر 143761

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 2 =