اكد مصدر بوزارة الخارجية الفرنسية ان لقاء امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني مع الرئيس الفرنسي والذي ياتي بعد يومين من لقاء بوش وشيراك , بانه دليل قوي على اصرار فرنسا واوروبا على ايجاد حل سريع للملف النووي الايراني,

والمح المصدر في حديث هاتفي مع مراسل وكالة مهر للانباء الى ان الرئيس الفرنسي سيطلع خلال لقائه حسن روحاني على تفاصيل اجتماعه مؤخرا مع الرئيس الامريكي بوش.
واضاف المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه ان زيارة روحاني الى باريس كان قد خطط لها خلال الاسابيع الماضية , وبالطبع فانه عند تنظيم زيارة امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني الى باريس كنا نعرف انها تتزامن مع زيارة جورج بوش.
واوضح المصدر في الخارجية الفرنسية ان باريس سوف تصدر بيانا رسميا حول نتائج لقاء اليوم في قصر الاليزيه.
واكد وجود خلاف في وجهات النظر بين جميع الاطراف المعنية بالملف النووي الايراني , ولكن المسؤولين الفرنسيين يؤكدون على موقفهم الحازم والراسخ في ايجاد تسوية سياسية للملف النووي الايراني./انتهى/




 

رمز الخبر 160276

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 11 =