السفير الايراني بباريس يلتقي الرئيس الفرنسي

اكد الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند خلال استقباله سفير الجمهوريةالاسلامية الايرانية بباريس علي آهني على اهمية التفاوض والحوار مع ايران حول الموضوع النووي.

وافادت وكالة مهر للانباء ان سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية علي آهني قدم اوراق اعتماده الى الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في قصر الاليزيه.
واكد الرئيس الفرنسي هولاند في هذا اللقاء على اهمية تاريخ وحضارة ومكانة ونفوذ ايران.
واشار هولاند الى سياسة فرنسا فيما يخص الحد من الانتشار النووي , وقال : نحن نتابع المحادثات النووية بدقة وبدون التشكيك باستقلالكم الوطني.
واضاف : نحن قاتلنا من اجل استقلال بلادنا وتوخينا اليقظة وشعرنا بالحساسية من اجل المحافظة على استقلال البلاد , ونولي ايضا احتراما للدول التي لها نفس الرؤية بشأن استقلالها.
واكد الرئيس الفرنسي كذلك على اهمية التفاوض والحوار مع ايران.
من جانبه اشار آهني في هذا اللقاء الى العلاقات العريقة بين ايران وفرنسان والامكانيات الواسعة لتطوير العلاقات الثنائية , واكد على اهمية المشاورات بين البلدين , وقال : بما ان فرنسا معروفة بانها دولة مدافعة عن القوانين والحقوق الدولية , فيحدونا الأمل على هذا الاساس بان تقوم الحكومة الفرنسية بدور مؤثر في سياق استيفاء الحقوق الدولية والمشروعة للشعب الايراني في اطار  معاهد الحد من الانتشار النووي (NPT) لان الجمهورية الاسلامية الايرانية هي من الدول الاوائل الموقعة على هذه المعاهدة , ولا تريد مطلقا حيازة السلاح النووي , وتسعى فقط  الى استخدام الطاقة النووية للاغراض السلمية./انتهى/

 
رمز الخبر 1648853

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 15 =