العفو الدولية تطالب البحرين للإفراج عن 13 معارضاً

طالبت منظمة العفو الدولية، سلطات البحرين، بالإفراج عن 13 معارضا لفقت لهم تهمة التآمر على المملكة، وينتظر أن يصدر حكم الاستئناف بشأنهم الثلاثاء المقبل.

وقالت المنظمة في بيان "يتعين على سلطات البحرين أن تنهي هذه المهزلة القضائية، وأن تلغي الأحكام بحق 13 مناضلا معارضا، والإفراج الفوري عنهم وبلا شروط".
وأكدت حسيبة صحراوي المديرة المساعدة للمنظمة للشرق الأوسط وشمال أفريقيا "أنهم سجناء رأي معتقلون فقط لممارستهم سلميا حقوقهم في حرية التعبير والتجمع والاجتماع"، داعية إلى "الإذن بتحقيق فوري ومستقل بشأن مزاعم تعذيب بعض المتهمين وإحالة المسئولين عن هذه التجاوزات إلى القضاء".
ويحاكم الناشطون المعتقلون وبينهم عبد الهادي الخواجة الذي كان نفذ إضرابا عن الطعام استمر 110 أيام احتجاجا على سجنه، منذ 22 ايار/مايو 2012 أمام محكمة استئناف ستصدر حكمها الثلاثاء المقبل، بحسب العفو الدولية.
وأكد بعض هؤلاء المعارضين الـ 13 أمام محكمة الاستئناف، أنهم تعرضوا لسوء المعاملة بعد توقيفهم في آذار/مارس 2011 في سياق قمع حركة الاحتجاج ضد النظام.
وحكمت محكمة استثنائية في حزيران/يونيو 2011 على 21 معارضا بينهم 7 غيابيا، بتهمة التآمر على النظام، حسب زعم السلطات البحرينية، وحكم على 7 منهم بالسجن المؤبد، والبقية بأحكام بالسجن لفترات تراوحت بين عامين و15 عاما./انتهى/

رمز الخبر 1670509

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 3 =