قال وزير الدفاع واسناد القوات المسلحه الاميرال علي شمخاني نحن نسعي الي ان يصبح امن المنطقه في الخليج الفارسي و اسيا الوسطي و بحر خزر امرا محليا.

 واضاف شمخاني خلال مراسم التوقيع علي مذكره تفاهم بين ايران وطاجيكستان ان البلدين بسبب مشتركاتهم الجغرافي و الديني و الثقافي مستعدان لتعزيز التعاون بينهما.
وافاد مراسل وكاله مهر للانباء ان الاميرال شمخاني شدد علي العلاقات السياسيه والاقتصاديه والثقافيه بين ايران وطاجيكستان واصفا اياها بانها مميزه قائلا ان التوقيع علي مذكره تفاهم بشان التعاون الدفاعي لتدريب القوات المسلحه علي يد الخبراء الايرانيون جاء لتكمله هذا التعاون .
واضاف وزير الدفاع الايراني ان لا مكان للاجانب في طاجيكستان وهذه السياسه  ناتجه عن العلاقات المميزه بين البلدين .
واضاف ان الاحداث في المنطقه اثبتت صحه هذه السياسه الحكيمه التي تصب في صالح شعوب المنطقه ونامل ان تستمر هذه السياسه علي هذا النهج .
 واضاف وزير الدفاع ان المنطقه التي تقع ايران فيها تعتبر منطقه هامه واستراتيجيه واي ازمه في هذه المنطقه تنعكس سلبا علي العالم برمته .
واكد شمخاني ان قاده المنطقه ادركوا بان القوي الدوليه تسعي الي اثاره الازمات في المنطقه حيث الغربيين كانوا ينوون الي ايجاد قواعد عسكريه في اسيا الوسطي ولكن وعي قاده دول هذه المنطقه حالت دون ذلك ./انتهي/

رمز الخبر 175075

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 5 =