العراق سيقدم شكوى لمجلس الأمن بشأن وجود عناصر حزب العمال الكردستاني

أعلن العراق الثلاثاء، أنه سيقدم شكوى إلى مجلس الأمن الدولي بشأن تواجد عناصر حزب العمال الكردستاني داخل أراضيه، مؤكدا حقه في الدفاع عن سيادته واستقلاله بما يراه مناسبا.

وقال مجلس الوزراء العراقي في بيان اوردته "السومرية نيوز"، ان "مجلس الوزراء ناقش في جلسته التي عقدت، صباح اليوم، تطورات الاتفاق بين الحكومة التركية والمعارضة الكردية المتمثلة بحزب العمال الكردستاني الـPKK"، مبينا أن "الحكومة العراقية تقف إلى جانب الحلول السلمية لكل المشاكل التي تعاني منها دول المنطقة، ولكنها ترفض أن يكون ذلك على حساب العراق وسيادته الوطنية".
وأضاف المجلس أن "الحكومة ترفض انسحاب وتواجد مسلحي الحزب داخل الأراضي العراقية"، مشيرا إلى أنها "تعتبر ذلك بأنه انتهاكا صارخا لسيادة العراق واستقلاله وسيلحق ضررا بالغا بعلاقات الجوار بين البلدين وبمصالحهما المشتركة".
وأكد المجلس انه "قرر باجتماعه أن يقوم العراق بتقديم شكوى إلى مجلس الأمن الدولي لممارسة مهامه في الحفاظ على السلم والأمن الدوليين واتخاذ القرار المناسب بمنع التجاوز على السيادة العراقية"، مشيرا إلى انه "تم تكليف وزارة الخارجية بإبلاغ الجانب التركي اعتراض العراق ورفضه المطلق لدخول أي شخص مسلح أو غير مسلح للأراضي العراقية أو أي ترتيبات تتعلق بالعراق دون الرجوع إليه".
وتابع المجلس أن "وزارة الخارجية ستقوم بتقديم مذكرات بهذا الشأن إلى الجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي لدعم العراق في الدفاع عن سيادته"، لافتا إلى أن "العراق يؤكد حقه في الدفاع عن سيادته واستقلاله بما يراه مناسبا وضمن القوانين والقرارات الدولية".
وكان حزب العمال الكردستاني أعلن، اليوم الثلاثاء ، عن وصول أول مجموعة من مقاتليه المنسحبين من تركيا إلى الأراضي العراقية، مشيراً إلى أن عملية الانسحاب ستستمر خلال الأيام المقبلة./انتهى/
رمز الخبر 1821814

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =