العتبة الحسينية تفتح ابواب مدن الزائرين امام العوائل النازحة من الانبار

اعلنت العتبة الحسينية المقدسة وعلى لسان امينها العام الشيخ عبدالمهدي الكربلائي ان ابواب مدن الزائرين التابعة لها مفتوحة امام العوائل النازحة من الانبار والفلوجة الى كربلاء على اثر الاشتباكات بين الجيش العراقي وعصابات داعش الارهابية.

وقال الشيخ عبدالمهدي الكربلائي في تصريح اوردته وكالة نون الخبرية : ان مدن الزائرين التابعة للعتبة الحسينية المقدسة تفتح ابوابها امام العوائل النازحة من مدن الانبار والفلوجة لاستضافتهم وتوفير كافة متطلبات الضيافة من طعام ومبيت الى حين الانتهاء من الازمة التي تعيشها مناطق محافظة الانبار.
وكان رئيس مجلس محافظة كربلاء نصيف الخطابي قد صرح في وقت سابق أمس السبت : ان الواجب الوطني يحتم علينا ان نقف الى جانب ابناء شعبنا في الانبار والذين يتعرضون الى نزوح من مدنهم بسبب المواجهات العسكرية بين قوات الجيش العراقي البطلة وقوات داعش الارهابية، موضحا ان قضاء عين التمر استقبل لحد اليوم ما يقارب 40 عائلة مستقرة.
واضاف: ان المحافظة ستستقبل المزيد من العوائل التي ستفد الى كربلاء بعد وجود معرف او كفيل لها من اهالي القضاء او محافظة كربلاء لمنع حالات التسلل من الارهابيين الى المحافظة.
وتشهد محافظة الأنبار منذ الحادي والعشرين من شهر ديسمبر الماضي، عملية عسكرية واسعة النطاق فى صحراء المحافظة، تشارك فيها قطاعات عسكرية قتالية تابعة للفرقتين السابعة والأولى وطيران الجيش، وذلك على خلفية مقتل قائد الفرقة السابعة اللواء الركن محمد الكروي، وعدد من الضباط والجنود أثناء مداهمتهم معسكرا لتنظيم القاعدة الارهابي في وادي حوران غربي الأنبار./انتهى/
 
رمز الخبر 1832008

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =