عباس يحذر اسرائيل من خطورة تحويل الصراع من السياسي الى الديني

حذّر رئيس السلطة الفلسطينية الكيان الصهيوني من خطورة تحويل الصراع السياسي الى صراع ديني، مؤكداً ان الشعب الفلسطيني لن يقبل بتمرير الانتهاكات الاسرائيلية الخطيرة بحق المسجد الاقصى والحرم الابراهيمي.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلاُ عن فلسطين اليوم، ان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس حذر الكيان الصهيوني في تصريحات صحفية اليوم في مقر الرئاسة الفلسطينية، ان اسرائيل تحاول ان تجعل من الصراع السياسي صراعاً دينياً. مضيفاً: ان الشعب الفلسطيني لن يقبل الانتهاكات التي تقوم بها الكيان الصهيوني بحق المسجد الاقصى الشريف والحرم الابراهيمي.
وأشار عباس الى ان الحكومة الاسرائيلية تسعى الى تحويل الصراع السياسي الى صراع ديني.موضحاً: نحن جميعنا نعلم والعالم كله يعلم خطورة استعمال الدين في الصراعات السياسية، وعلى اسرائيل ان تعي خطورة هذه الاجراءات.
وأضاف ابو مازن: اننا نشهد في الاونة الاخيرة ازدياد الاعتداءات الاسرائيلية بحق المسجد الاقصى من قبل المستوطنين المتطرفين، وهم يسعون الى فرض حالة الامر الواقع على الفلسطينيين. موضحاً: ان "اسرائيل تريد تقسيم المسجد الاقصى زمنياً ومكانياً، بحجج واهية".
وأكد على ان اسرائيل اليوم تريد فتح ابواباً خاصة للمتطرفين والمستوطنين، من اجل ان تسهل عليهم دخول المسجد والعبث فيه، وهذا الامر لا يمكن السكوت عليه./انتهى/

رمز الخبر 1841985

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 7 =