إيران تؤكد استعدادها إرسال فريق طبي وأدوية إلى فلسطين

أكد المستشار الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية "حسين امير عبداللهيان" استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لارسال فريق طبي وادوية فورا لمعالجة جرحى الاحداث الاخيرة في المسجد الاقصى.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المستشار الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية أشار لدى استقباله ممثل حماس في طهران خالد قدومي وعلى خلفية الاحداث الاخيرة في المسجد الاقصى الى علاقة الامانة العامة للمؤتمر الدولي لدعم الانتفاضة الفلسطينية مع نحو 800 منظمة شعبية دولية مستعرضا اجراءات الجمهورية الاسلامية الايرانية لدعم الشعب الفلسطيني وضرورة حماية حرمة المسجد الاقصى.

واكد عبداللهيان ضرورة ان تتخذ الدول الاسلامية مبادرة جادة لوقف اجراءات الكيان الصهيوني وتجاسره على المقدسات.

واعرب عن قلقه ازاء ممارسات قوات الكيان الصهيوني التي ادت الى استشهاد اربعة فلسطينيين وجرح اكثر من 400 مصلي عند المسجد الاقصى وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية على استعداد لارسال فريق طبي حاذق وادوية فورا لمعالجة جرحى الاحداث الاخيرة في المسجد الاقصى.

بدوره وصف خالد قدومي ان الاجراءات الاخيرة للكيان الصهيوني بانها ذريعة لاحتلال المسجد الاقصى من جديد وقال انه وبعد القيود التي وضعها امام المصلين داخل المسجد الاقصى ليصل عددهم الى عدة مئات بات الان الالاف على ابواب المسجد الاقصى .

واوضح ان سكان مدينة القدس يشجبون بشدة احتلال المسجد الاقصى من جديد ويعارضون بشدة الاجراءات الامنية للكيان الصهيوني.

وافاد بان الكيان الصهيوني حاول في مطلع عقد التسعينيات فرض قيود على دخول وخروج المصلين الى المسجد الاقصى ولكن الشعب الفلسطين عارض هذه الاجراءات واليوم ايضا سيواجه الفلسطينيون هذه الخطوة وسيقفون بحزم امام محاولات تل ابيب.

رمز الخبر 1874754

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 7 =