آية الله اراكي: 300 عالم من 69 دولة سيشارك في مؤتمر الوحدة الاسلامية

اعلن الامين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية ان 300 عالم وشخصية نخبوية من 69 دولة اضافة الى 300 من علماء الدين والنخب في ايران سيشاركون في المؤتمر الثامن والعشرين للوحدة الاسلامية ويعقد للفترة من 7 الى 9 يناير/كانون الثاني.

وافادت وكالة مهر للانباء ان آية الله محسن اراكي اكد في مؤتمر صحفي عقده اليوم السبت على اهمية وحدة العالم الاسلامي في الظروف الراهنة باعتبارها من اهم الوسائل لحل حل مشكلات البشرية والامة الاسلامية.
وقال : ان الوحدة هي مصدر قوة واقتدار جميع الشعوب ويزيد من قدرتها على حل المشكلات ويضاعف من قدراتها لمعالجة المشاكل وتعد عاملا مؤثرا في مواجهة الظروف المعقدة.
واوضح آية الله اراكي ان الاحداث التي التي يشهدها العالم والمنطقة في الوقت الحاضر مرتبطة بالاوضاع الاقليمية والدولية ولايمكن فصل الاحداث الاقليمية عن الاحداث العالمية.
واضاف : ان الجميع يشاهد ان انعدام الامن في سوريا والعراق وافغانستان لا يتوقف عند حدود هذه البلدان ، فالعالم تحول اليوم الى قرية واحدة بحيث ان الاحداث التي تقع في اي منطقة تنتقل الى باقي المناطق , فأمننا مرتبط بأمن جميع هذه الدول.
واكد الامين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية ان الوحدة هي مصدر أمن البلدان وبأمكانها ان تساعد الشعوب في التصدي للتيارات المتطرفة والارهابية التي باتت تشكل تهديدا للامن العالمي والقيم السائدة في المجتمعات.
وشدد آية الله اراكي على ضرورة التصدي لظاهرة التطرف والارهاب المشؤومة والتي تهدد هوية الشعوب ,مشيرا الى ان الشعب الذي يفقد هويته سيفقد بالتالي ارادته الوطنية.
وشرح الامين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية برامج المؤتمر الثامن والعشرين للوحدة الاسلامية الذي سيعقد للفترة من 15 الى 17 ربيع الاول (7 لغاية 9 يناير / كانون الثاني), وقال ان من بين هذه البرامج لقاء الشخصيات المشاركة في المؤتمر مع قائد الثورة الاسلامية والمشاركة في صلاة الجمعة.
واشار الى اقامة احتفال بذكرى المولد النبوي الشريف في مرقد الامام الخميني (رض) مساء الجمعة المقبل , اضافة الى حفل ماثل في مدينة قم المقدسة , واقامة مهرجانين شعريين باللغتين الفارسية والعربية , وأمسية شعرية في محافظة خوزستان , وازاحة الستار عن مجموعة من كتب الاحاديث المشتركة بين الشيعة والسنة والتي تم اصدارها لاول مرة من قبل مؤسسة ابحاث التقريب بين المذاهب الاسلامية , وتقع هذه الاحاديث في 62 مجلدا.
واشار آية الله اراكي الى انه سيم خلال مؤتمر الوحدة الاسلامية تكريم عدد من الشخصيات التي ساهمت في التقريب بين المسلمين , ومن بينها الامام موسى الصدر وآية الله واعظ زاده اول دبير لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية والعلامة سعيد بلال شعبان احد علماء السنة في لبنان والذي كان له دور مؤثر في مجال التقريب في العالم الاسلامي./انتهى/
رمز الخبر 1847465

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 0 =