ظريف : ايران على استعداد للتعاون مع دول المنطقة في شتى المجالات

اكد وزير الخارجية محمد جواد ظريف خلال استقباله نظيره الاردني ناصر جودة استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية للتعاون مع دول المنطقة في شتى المجالات.

وافادت وكالة مهر للانباء ان ظريف اعرب في هذا اللقاء عن ارتياحه لزيارة وزير خارجية الاردن لايران , مؤكدا على ضرورة استمرار الحوار والتعاون بين دول المنطقة  حول التطرف والارهاب , مضيفا : ان الاعمال الارهابية وانموذج ذلك ما شاهدناه في موت الطيار الاردني امر مرفوض , وتؤدي الى تشويه صورة الاسلام ، فهؤلاء الارهابيون اضافة الى ارتكابهم هذه الجرائم , يحاولون بث الفرقة بيننا.
وتابع قائلا : كما اننا نعقد ان التعاطي وتبادل وجهات النظر بشكل جاد وصريح حول مختلف القضايا الاقليمية سيوصلنا الى فهم متبادل.
واشار ظريف الى محاولات الكيان الصهيوني لتغيير اهتمامات دول المنطقة من القضايا الرئيسية الى القضايا الثانوية.
واوضح وزير الخارجية ان العلاقات مع دول الجوار والقضايا الاقليمية تعد اولوية رئيسية للسياسة الخارجية للجمهورية الاسلامية الايرانية , مضيفا : اعلنت على الدوام ان القضايا الاقليمية تعتبر اولوية بالنسبة لنا , ونحن بحاجة الى مناقشة الترتيبات الاقليمية.
وقال : ان الشرق الاوسط والخليج الفارسي تعتبر منطقتنا ونحن جزء منها ، مضيفا : ان ايران على استعداد للتعاون بشأن خطة بعيدة المدى حول مختلف المواضيع مع جميع دول المنطقة.
من جانبه اعرب وزير الخارجية الاردني في هذا اللقاء عن ارتياحه لزيارة ايران , واصفا اجراء مشاورات مع المسؤولين الايرانيين في الظروف الاقليمية الراهنة بانها تحظى باهمية بالغة ، وقال : ان ايران دولة هامة في المنطقة , ونعتقد ان بامكاننا التنسيق مع طهران حول القضايا الاقليمية وتبادل وجهات النظر حول مختلف المواضيع.
واعتبر جودة ان المنطقة تواجهة مشكلة رئيسية تتمثل في الارهاب والتطرف , مضيفا : ان هذه المشكلة لا تميز بين الشيعة والسنة.
واشار وزير الخارجية الاردني الى ان التشاور حول القضايا الاقليمية يعتبر من المبادئ الاساسية لسياسة بلاده الخارجية , وقال : ان عدم الاستقرار والعنف والتطرف في المنطقة تجذر منذ عدة سنوات , ونعتقد بضرورة عودة الاستقرار السياسي والامني الى المنطقة باسرع وقت ممكن , ومن اجل ذلك فنحن بحاجة الى وحدة وانسجام بين جميع الدول الاسلامية , وفي هذا السياق فان اجراء مشاورات مع الاشقاء الايرانيين حول القضايا الاقليمية , يحظى بالاهمية بالنسبة للاردن.
واكد على اهمية دور ايران الاقليمي في المنطقة , داعيا الى اقامة حوار عربي ايراني.
وجرى خلال لقاء الوزيرين , كذلك تبادل وجهات النظر حول القضية الفلسطينية والتطورات في العراق وسوريا وكذلك آخر المستجدات في المفاوضات النووية , وتقرر ايضا ادراج موضوع اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين في جدول الاعمال وعقده بأسرع وقت ممكن./انتهى/
رمز الخبر 1851274

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =