القاهرة تندد بفلم يسئ الى الجيش المصر بثته قناة الجزيرة القطرية

أعربت لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان المصري عن إدانتها لما وصفته بالممارسات الخبيثة والمغرضة التى تستهدف الإساءة لجيش مصر الباسل والمساس بدوره العظيم فى حماية أمن مصر والمنطقة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن اللجنة قالت فى بيان صدر عنها الثلاثاء 29 نوفمبر/تشرين الثاني، بما احتوى عليه "فيلم مشبوه ممول من قناة "الجزيرة" القطرية، وتضمنه من رسائل خبيثة ومسمومة هدفها تشويه صورة جيش مصر والإساءة لسمعته، وتقديم صورة كاذبة ومغرضة عن جنوده البواسل، الذين يدفعون كل يوم من دمائهم الزكية ثمن أمن واستقرار شعوب المنطقة".

وأضافت: إن لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان المصري "لا ترى فى هذا الفيلم الدعائى الأسود أي ملامح عمل فني مهني محترم، كما أنها لا ترى أن القناة القطرية، التي مولته وأذاعته التزمت بأبسط المعايير الإعلامية ومواثيق الشرف الدولية، وتؤكد اللجنه أن هذا العمل ينتمى بشكل صارخ وفاضح لنوعية الدعاية الرخيصة الموجهة، التى تسعى إلى تشويه سمعة الجيش العربى الوحيد الباقي في المنطقة، والمدافع عن شعوبها فى مواجهة الإرهاب الأسود ومؤامرات القوى الخارجية الساعيه لتفتيت المنطقة والسيطرة على ثرواتها ومقدراتها".

وتابعت: " للأسف فإن هناك دويلات وكيانات هشة تعودت أن يحميها الأجنبى ولا تملك الدرع والسيف والحصن المنيع، الذى عرفته مصر وأنشأته وأرهبت به أعداءها منذ فجر حضارتها العظيمة ."

وفي ختام بيانها، كتبت اللجنة: "إن لجنة العلاقات الخارجية إذ تشجب هذا العمل العدائي للمصريين، تعلن أنها بصدد دراسة سلسلة من الإجراءات الحازمة، ما لم تتوقف فورا إساءات القناة العميلة، وتؤكد أن نواب الشعب المصري لن يقفوا مكتوفي الأيدي وسوف يستخدمون كافة الأدوات القانونيه والدبلوماسيه للذود عن هيبة وسمعة الجيش المصري دفاعا عن تقاليده واحتراما لدماء شهدائه.. واحذروا غضب الشعب المصرى".

وزارة الخارجية المصرية بدورها، دانت فيلم الجزيرة بشدة، واعتبره المستشار أحمد أبو زيد  "عملا مفضوحا وركيكا يستهدف زعزعة ثقة المواطن المصري بجيشه الوطني".

هذا، وأثار فيلم "العساكر.. حكايات التجنيد الإجباري في مصر" الذي عرضته قناة "الجزيرة" القطرية مؤخرا أزمة جديدة في العلاقات  بين الدوحة والقاهرة، لمست فيه الأخيرة إساءة "جديدة في مسلسل التطاول القطري على مصر"./انتهى/

رمز الخبر 1867318

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 1 =