٢٦ يناير ٢٠١٧ - ١٧:٢٤
ليبيا تنتصر مرة أخرى

جرح عدة أشخاص، الأربعاء 25 يناير/كانون الثاني، في انفجار سيارة مفخخة وسط شارع جمال عبد الناصر بمدينة بنغازي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن وكالة الأنباء الليبية بإصابة ثلاثة أشخاص، نقلت وسائل إعلام محلية عن مصادر طبية بمستشفى الجلاء في بنغازي استقباله ستة أشخاص جرحى بينهم سيدة، إصاباتهم بين الخفيفة والمتوسطة.

ونقل موقع "بوابة الوسط" عن مصادر عسكرية قولها إن تفجير السيارة المفخخة  تم أثناء مرور رتل عسكري بالمنطقة.

وتزامن الانفجار مع إحكام الجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، سيطرته على كامل الساحل الغربي لمدينة بنغازي بعد السيطرة على منطقة قنفودة.

وتمكنت وحدات الجيش الوطني، في عمليتها الأخيرة في قنفودة، من تحرير 62 أسيرا وإخراج 30 أسرة و46 عاملا أجنبيا، بحسب تصريحات لقادة عسكريين في وحدات الجيش الليبي.

كما نقلت وسائل إعلام ليبية، عن مصادر طبية، مقتل نحو 30 عسكريا من الجيش الوطني الليبي وإصابة 25 آخرين خلال القتال في منطقة قنفودة، في اليومين الأخيرين.

إلى ذلك، أصدر رئيس مجلس النواب، صالح عقيلة، بيانا هنأ فيه الجيش الوطني الليبي والشعب الليبي وأهالي مدينة بنغازي بمناسبة "تحرير" منطقة قنفودة./انتهى/

رمز الخبر 1869206

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 3 =