مقتل 13 مسلحًا وتدمير آليات في حملة عسكرية للجيش المصري شمال سيناء

اعلن مصدر أمني مصري ، إن 13 مسلحا قتلوا، وأصيب مجند بالجيش المصري، في حادثتين منفصلتين بمحافظة “شمال سيناء”، شمال شرقي البلاد.

ونقلت وكالة الاناضول عن المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه كونه غير مخول بالحديث للإعلام، أن “قوات الجيش المصري شنت حملة عسكرية موسعة على جنوبي مدينة العريش”.

وأضاف المصدر أن “اشتباكات عنيفة وقعت خلال الحملة أسفرت عن مقتل 13 مسلحا وتدمير آليات يستخدمها المسلحون”.

وفي واقعة أخرى، أصيب مجند بالجيش المصري (21 عاما)، بطلق ناري في الكتف الأيسر، إثر استهداف قناصة مجهولين لحاجز أمني بالقرب من الطريق الدائري جنوبي مدينة العريش، وفق المصدر ذاته.

وأشار المصدر إلى نقل المجند المصاب لمستشفى العريش العسكري، دون أن يوضح مصير جثامين المسلحين.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث، فيما لم يصدر بيان عن السلطات المصرية حتى الساعة 14.00 (ت. غ).

وينشط في شمال سيناء، عدد من التنظيمات المتطرفة المسلحة، أبرزها “أنصار بيت المقدس″، الذي أعلن في نوفمبر/تشرين ثان 2014، مبايعته لتنظيم “داعش” الارهابي، وتغيير اسمه لاحقاً إلى “ولاية سيناء”.

ومنذ سبتمبر 2013، تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية، حملة عسكرية موسعة، لتعقب العناصر التكفيرية، في عدد من المحافظات، وخاصة سيناء./انتهى/

رمز الخبر 1869831

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 1 =