بروجردي يؤكد متابعته للكارثة الإنسانية في بورما

رمز الخبر: 4086082 -
أشار رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي "علاء الدين بروجردي " إلى حجم الكارثة الإنسانية التي يعاني منها مسلمو الروهينغا في بورما مؤكدا متابعته لهذه الجرائم بصفته رئيس اللجنة المتخصصة في مجلس الشورى الإسلامي.

 وأفادت وكالة مهر للأنباء أن رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي ناقش خلال جلسة استثنائية اليوم، الكارثة الإنسانية في ميانمار ومأساة المسلمين في هذا البلد وأشار الى إصدار التصريحات من قبل الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي في إدانة هذه الجرائم، مؤكدا ضرورة أن يعقد وزراء خارجية هذه الدول اجتماعا طارئا لبحث سبل انهاء الازمة الانسانية في بورما ذلك إلى جانب الادانات التي صدرت من قبل الأعضاء في هذا الصدد. 

وأضاف بروجردي : إن لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية لمجلس الشورى تتابع الجرائم التي ترتكبها سلطات ميانمار بحق مسلمي الروهينغا كلجنة تخصصية في هذا المجال لافتا الى ان رئيس مجلس الشورى الاسلامي يتابع مجريات الأوضاع في بورما من خلال اتصالات هاتفية يجريها مع نظرائه. 

ومضى بالقول ، "إن حجم الكارثة منتشرة على نطاق واسع في ميانمار، ونحن ندين بشدة هذه الجرائم، ونأمل أن تنتج الجهود المبذولة،التي تأتي عبر المساعدات الإنسانية والدعم السياسي ودعم مسلمي ميانمار، عن بسملة بعض جراحهم"./انتهى/

ارسال التعليق

3 + 0 =