دعوة للتصدي لقرار نقل السفارة الأمريكية للقدس في مؤتمر بلندن

قال كبير المبعوثين الفلسطينيين لدى بريطانيا مانويل حساسيان، إن إسرائيل لا تعد نظاما ديمقراطيا في العالم وإنما تشكل نظام فصل عنصري.

وأضاف مانويل حساسيان في كلمة له أمام مؤتمر نظمه مرصد الشرق الأوسط (ميدل إيست مونيتور)، في العاصمة البريطانية لندن اليوم السبت :" لا توجد ديمقراطية للمواطنين العرب في إسرائيل، وإنما الديمقراطية مخصصة لليهود فقط"، مشيرا إلى أن إسرائيل تعيش عزلة في الوقت الحاضر أكثر من أي وقت مضى.

ودعا المشاركون في المؤتمر إلى التصدي لقرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الخاص بنقل سفارة الولايات المتحدة من تل أبيب إلى القدس، كما ناقش المؤتمرون تبعات قرار ترامب بشأن القدس.

وقال النائب العربي في الكنيست الإسرائيلي (البرلمان)، أحمد الطيبي، أثناء المؤتمر، إن القدس واحدة من أهم عناصر الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، منوها إلى أن ترامب "تبنى الخطاب الاحتلالي"، معتبرا أن الخطوات الأمريكية "لا تعد حلا لأزمات القدس وترسيم الحدود واللاجئين والسيادة".

رمز الخبر 1881806

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 17 =