طهران تدين الجرائم الصهيونية بحق الفلسطينيين المشاركين في مسيرات العودة

استنكر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي الاعتداءات التي قام بها الكيان الصهيوني يوم امس بحق المتظاهرين الفلسطينيين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان مئات الآلاف من الفلسطينيين شاركوا في مسيرة العودة على طول الشريط الحدودي شرق قطاع غزة، مؤكدين على حقهم في العودة ورفضاً لكل المؤامرات التي تحاك ضدهم.

وارتفع عدد شهداء يوم الأرض، إلى 15 بعد استشهاد أربعة فلسطينيين برصاص الاحتلال الصهيوني،  فيما وصل عدد الإصابات إلى أكثر من 1400 جريح. 

وفي بيان لها على لسان المتحدث باسم خارجيتها أدانت الجمهورية الاسلامية الايرانية بشدة هذه التجاوزات والاعتداءات الصهيونية وقال البيان " رغم أن الكيان الصهيوني له سجل أسود في القتل والجرائم إلا أن الدعم الصريح للرئيس الأمريكي والقيادة الأمريكية وكذلك الجهود الحثيثة التي يقوم بها بعض القادة البسطاء الجدد في المنطقة من أجل تشكيل علاقات سرية وعلنية مع هذا الكيان، جعل الكيان الصهيوني أكثر جرأة من ذي قبل وسببت في استشهاد واصابة الكثير من الفلسطينيين على أعتبا يوم الفصح".

وطالب بهرام قاسمي المجتمع الدولي بالتحرك العاجل والحاسم ضد جرائم الكيان الصهيوني، مضيفا " يبدو أنه ينبغي على الدول في المنطقة وبدل الاحتراب فيما بينها وسباق التسلح أن توحد جهودها من أجل مواجهة سياسات الكيان الصهيوني التوسعة".

وكان وزير الخارجية محمد جواد ظريف قد قال في تغريدة له عبر تويتر حول هذا الموضوع" تحديدا في ليلة عيد الفصح التي تذكر بقصة نجاة موسى وبني إسرائيل من بطش الطغاة يقتل الصهاينة المعتدين الفلسطينيين - الذين غصبت أراضيهم من قبل الصهاينة - وذلك في تظاهرات سلمية تطالب بالتحرير من العنصرية"./انتهى/

رمز الخبر 1882473

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 14 =