موسوي: تغيير جوهرة النظام الامريكي أصبح مطلبا عالميا

صرح المتحدث باسم الخارجية الايرانية بأن المعارضة الدولية تجاه سلوك الولايات المتحدة وخرقها للقوانين الاممية، حولت المطالبة بالتغيير الجوهري للإدارة الامريكية الى مطلب عالمي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي علّق على تصريحات وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو حول مساعي الولايات المتحدة لتغيير جوهر نظام الجمهورية الاسلامية، قائلاً: من حسن الحظ مع مرور الوقت يكشف الساسة الامريكيين عن نواياهم أكثر من اسلافهم، حيث تحولت سياسة اجبار ايران على تغيير السلوك الى سياسة تغيير النظام في ايران والان اعترفوا انهم يبتغون تغيير جوهرة نظام الجمهورية الاسلامية.

وأضاف أن الولايات المتحدة هي التي يجب أن تغير جوهريتها وليست ايران، قائلا: النمط المتصاعد للإحتجاجات الدولية على سلوك الولايات المتحدة واجراءاتها الخارقة لقوانين الدولية، حولت التغيير الجوهري للنظام الامريكي مطلباً عالمياً. 

وأكد أن التغيير الجوهري يتوجب على نظام يتشبث بالارهاب والتبجح، ويحتجز التجارة العالمية وتبتز الدول لكي تنفذ مطالبها وتعمل على اساس سياست لامشروعة، وتقوم بتصدير ما يعادل مليارات الدولار من الاسلحة الفتاكة الى الشرق الاوسط ودول الخليج الفارسي لقتل المدنيين، وتحول دون تنفيذ العدالة على مجرمين وقتّالي الصحفيين وتجعلهم تحت مضلة حمايتها، وتلحق الاضرار بالبيئة وتستمر في انتهاكها لحقوق الانسان وقيم المجتمع الدولي ولا تحترم القوانين الدولية، وتهدد النظام العالمي والامن والاستقرار الدولي./انتهى/

رمز الخبر 1893883

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 11 =