العميد حاتمي: المقاومة في لبنان أثبتت أن الاستكبار لا يفهم سوى لغة القوة

صرح وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة العميد امير حاتمي أن المستجدات في الأشهر الأخيرة على ساحة المقاومة اللبنانية أثبتت أن الاستكبار لا يفهم سوى لغة القوة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة العميد امير حاتمي صرح في مراسم عسكرية حضرها عدد من المسؤولين في البلاد، أن المقاومة في لبنان أثبتت أن الاستكبار لا يفهم سوى لغة القوة.

وأردف العميد حاتميأن محور المقاومة هو محور الانسانية والحرية والديانة والشرف وهو شكل من أشكال مكافحة الظلم والاستبداد والإرهاب والاستكبار والطامعين.

وأضاف وزير الدفاع الإيراني أن المقاومة في المنطقة حققت إنجازات كبيرة برعاية قائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي، واليوم دبلوماسية المقاومة إحدى المحاور المهمة في دبلوماسية الدفاع الإيراني.

وأردف حاتمي أن الأعداء أحاكوا مؤامرة كبيرة ضد المنطقة، واختاروا بعض الأدوات لتنفيذها كالتكفيريين والإرهابيين الذين تلقوا دعممن الصهاينة والاستكبار الغربي.

ونوه العميد حاتمي أن المستجدات الأخيرة في المنطقة ولاسيما على الساحة اللبنانية أثبتت مرة ثانية أن الاستكبار وأدواته في المنطقة لا يفهمون سوى لغة القوة.  /انتهى/.

رمز الخبر 1897629

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =