وزارة الصحة تعلن وفاة 56 مواطنا ايرانيا على اثر إصابتهم بالانفلونزا

ذكر مركز العلاقات العامة والإعلام بوزارة الصحة الإيرانية، اليوم الاثنين، أنه لقي نحو 56 شخصا حتفهم إثر إصابتهم بالانفلونزا بعد تفشي هذا المرض في بعض أنحاء البلاد، خلال الشهرين الماضيين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه كان قد أعلن مساعد وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي الإيراني، علي رضا رئيسي أن موجة الأنفلونزا الجديدة المتفشية في البلاد الآن أشد وأسرع من السنوات الماضية.

كما أعلن رئيسي عن وفاة 19 شخصًا، إثر تفشي هذا المرض خلال الأسبوع الماضي، وأوضح أن هذه الموجة ستنخفض خلال الأسبوعين القادمين.

وأضاف المسؤول في وزارة الصحة الإيرانية أن محافظات كلستان، ومازندران، وكهكيلويه وبوير أحمد، وکرمان، ومدينة الأهواز، سجلت أعلى معدلات لتفشي فيروس الأنفلونزا في موجته الجديدة.

كما أعلن مساعد الشؤون العلاجية في وزارة الصحة الإيرانية، قاسم جان بابائي، عن حجز 4 آلاف شخص في المستشفيات الإيرانية بسبب إصابتهم بالفيروس، مضيفًا أن المستشفيات خصصت قسمًا محددًا ومنفصلا للمصابين بالأنفلونزا.

وأكد جان بابائي أن الطقس البارد المبكر هو سبب تفشي هذا الفيروس في إيران، وأعلن أن الطريقة الوحيدة لعلاج الأنفلونزا هي الراحة وتناول السوائل، وفي بعض الحالات الخاصة يجب تناول الدواء./انتهى/

رمز الخبر 1899668

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 1 =