موقفنا المبدئي هو ضرورة احترام سيادة العراق واستقلال قراره السياسي ووحدته ارضا وشعبا

أكد ممثل المرجعية الدينية العليا في العراق اليوم الجمعة موقف المرجعية المبدئي من ضرورة احترام سيادة العراق واستقلال قراره السياسي ووحدته ارضا وشعبا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن ممثل المرجعية الدينية في كربلاء السيد احمد الصافي، قال في بيان نقله عن مكتب المرجع الاعلى السيد علي السيستاني، إن "المرجعية الدينية تؤكد موقفها المبدئي من ضرورة احترام سيادة العراق واستقلال قراره السياسي ووحدته أرضاً وشعباً، ورفضها القاطع لما يمسّ هذه الثوابت الوطنية من أي طرف كان وتحت أي ذريعة، وللمواطنين كامل الحرية في التعبير ـ بالطرق السلمية ـ عن توجهاتهم بهذا الشأن والمطالبة بما يجدونه ضرورياً لصيانة السيادة الوطنية بعيداً عن الاملاءات الخارجية".

وأضاف الصافي أن "المرجعية الدينية تؤكد ايضاً على ضرورة تنفيذ الاصلاحات الحقيقية التي طالما طالب بها الشعب وقدّم في سبيل تحقيقها الكثير من التضحيات، وترى ان المماطلة والتسويف في هذا الأمر لن يؤدي إلاّ الى مزيد من معاناة المواطنين واطالة أمد عدم الاستقرار الأمني والسياسي في البلد".

رمز الخبر 1901550

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =