اوليانوف: الضغوط الاميركية القصوى ضد ايران لم تأت بأي نتيجة ايجابية

اكد مندوب روسيا لدى المنظمات الدولية في فيينا ميخائيل اوليانوف بان الضغوط الاميركية القصوى ضد ايران لم تأت بأي نتيجة ايجابية سوى تصعيد التوترات في الخليج الفارسي وزيادة مشاكل الشعب الايراني.

وكتب اوليانوف في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اليوم الاثنين: ان اميركا تدّعي بان سياسة الضغوط القصوى ضد ايران كانت مؤثرة. نعم نتائجها كانت واضحة جدا. التوترات في الخليج الفارسي تصاعدت ومشاكل الشعب الايراني ازدادت.

واضاف: انه وفي الرد على سياسة اميركا هذه، خفضت ايران التزاماتها في اطار الاتفاق النووي وضعف نظام عدم الانتشار (السلاح النووي).

وتابع اوليانوف: هل كانت لها (الضغوط القصوى) نتيجة ايجابية ؟ لا يوجد اي جواب على هذا السؤال.

رمز الخبر 1904842

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 11 =