القائد العام لحرس الثورة: معركة شرسة نواجهها اليوم مع فيروس كورونا المستجدّ

أكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي، "إننا اليوم في معركة شرسة مع كورونا، ولا يمكن ألا نتوانى في المعركة"، منوها أن " مشروع "الشهيد سليماني" الناجح الذي ظهر بقوة في مواجهة موجة كورونا السابقة".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه قال اللواء سلامي في تصريحه اليوم الاحد خلال اجتماع مقر "الامام الرضا (ع)" للحرس الثوري والذي عقد مع قادة الحرس في المحافظات عبر الفيديو كونفرانس: ان اكثر من 300 من الاسر تفجع الان يوميا بسبب ضحايا كورونا وهو الامر الذي ترك تاثيره على مجتمعنا، لذا فان توصيتنا المؤكدة للاخوة في الحرس الثوري هو توظيف جميع الامكانيات العلاجية سواء على مستوى مستشفيات ومستوصفات الحرس او امكانيات تعبئة (بسيج) الاسرة الطبية وكذلك مشروع "الشهيد سليماني" الناجح الذي ظهر بقوة في مواجهة موجة كورونا السابقة.   

واكد بانه لو جرت انشطة الوقاية والعلاج والتطعيم بصورة قوية ومنسقة تماما سنشهد السيطرة على المرض في القريب العاجل واضاف: ان الضرورة لاقتلاع فيروس كورونا في البلاد هو التنسيق وتضافر الجهود، كما ان لشعبنا العزيز دورا بارزا جدا في السيطرة والوقاية من المرض ولو التزموا بكل التوصيات سنعبر سريعا جدا من المنعطفات الحرجة لهذا المرض وسنشهد مسارا تنازليا له.

واكد بان القوات المسلحة حاضرة في الساحة بكل امكانياتها وسنشهد نتائج جيدة جدا ان شاء الله تعالى بمشاركة الشعب وارادته الجادة واضاف: ان هذه الظاهرة جدية وخطيرة ولا ينبغي ان نتهاون امامها ويتوجب مواصلة تفعيل المقرات تماما وان تبقى حاضرة في الساحة دوما.

كما اكد على توظيف طاقات الحرس الثوري والتعبئة والافراد الخيرين لتقديم الدعم المعيشي للشرائح الاجتماعية المتضررة من تفشي فيروس كورونا.

/انتهى/

رمز الخبر 1913902

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =