لا ينبغي أن يقلق المواطنون بشأن أمن الحدود الشرقية

قال نائب قائد قوة الدفاع الجوي التابعة للجيش انه إذا كان الناس قلقين بشأن احتمال انعدام الأمن على الحدود الشرقية للبلاد، فقد تم ازالة هذا الهاجس بفضل جاهزية القوات المسلحة ، ولا داعي للقلق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه استعرض العميد أمير علي رضا الهامي نائب قائد الدفاع الجوي بالجيش آخر الأوضاع الأمنية في حدود البلاد الشرقية وقال: "نطمئن جميع مواطنينا ونعلن بفخر أن كوادر قوة الدفاع الجوي للجيش يعملون للذود عن الأمن الجوي للبلاد على مدار الساعة وقد استخدموا بشكل كامل القدرة العلمية الرادعة للدفاع الجوي للجيش في هذا المجال.

وأضاف ان زملائي في جيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية ، بمن فيهم القادة وباقي الرتب ، يدركون أهمية الحماية الكاملة لأمن المجال الجوي لإيران الإسلامية ونحن نعمل بجهوزية كاملة على رصد ومراقبة حياض البلاد .

وفي إشارة إلى الاضطرابات الأخيرة في دول مجاورة مثل أفغانستان ، قال نائب قائد قوات الدفاع الجوي: "إنني أعلن للمواطنين أن هاجس تأمين الامن على حدود البلاد غير مبرر على الإطلاق ؛ لأن القوات المسلحة الإيرانية الإسلامية المقتدرة ، وخاصة مجاهدي قوات الدفاع الجوي ، لانهم يرصدون الاوضاع كيلومترات خارج الحدود البرية للبلاد باستمرار ؛ لذلك أقولها بصراحةً أنه إذا كان الناس قلقين بشأن احتمال انعدام الأمن على الحدود الشرقية ، فقد تم حل ازالة هذا الهاجس بفضل جاهزية القوات المسلحة.

وتابع العميد الهامي: "لن تدخل اية طائر أجواء البلاد مهما كانت الظروف من دون سيطرتنا واذننا ، والدفاع الجوي للجيش ، وبمساعدة سائر الخطوط العملياتية الأخرى للقوات المسلحة ، أرسى دعائم الحصانة اللازمة في الدفاع عن أجواء إيران الإسلامية ".

/انتهى/

رمز الخبر 1917038

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 10 =