أردوغان يعلن أن بلاده لا تعتزم بدء حرب مع اليونان

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الجمعة إن من المستحيل أن يلتقي برئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس حتى “يتمالك نفسه”، وسط تجدد للتوتر بين البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال أردوغان للصحفيين ، أن بلاده لا تعتزم بدء حرب مع اليونان، إلا أن على أثينا التوقف عن انتهاك الأجواء التركية.

وأضاف: "لا توجد لدينا مشكلة تستدعي بدء حرب مع اليونان. لكن اليونان لا تلتزم بكلامها. لقد انتهكوا الأجواء 147 مرة. كيف يمكن أن نعيش كجيران؟ ماذا يجب علينا أن نفعل؟ القوات الجوية ترد. ماذا سيقول شعبنا إذا لم تقوم القوات الجوية بالرد؟ ألن يسألوا أين القوات الجوية؟".

ووفقا لأردوغان، فإن عددا من الزعماء يسعون للصلح بين تركيا واليونان، مضيفا: "لقد قلنا أننا لا ننظر في هذا الأمر بعد".

وتركيا واليونان خصمان قديمان، وهما على خلاف الآن حول قضايا عديدة تشمل التحليق المتبادل في مجاليهما الجويين ووضع جزر في بحر إيجه والحدود البحرية والموارد الهيدروكربونية في البحر المتوسط وقبرص المنقسمة عرقيا.

وتصاعد التوتر من جديد في الآونة الأخيرة بشأن المجال الجوي ووضع الجزر المنزوعة السلاح في بحر إيجه. وقال أردوغان إن ميتسوتاكيس “لم يعد موجودا بالنسبة له” بعد أن سعى رئيس الوزراء اليوناني لدفع الولايات المتحدة إلى عدم بيع مقاتلات من طراز إف-16 لتركيا خلال كلمة ألقاها في الكونجرس الأمريكي.

وقال أردوغان للصحفيين في رحلة العودة من قمة حلف شمال الأطلسي في مدريد “دعوه يتمالك نفسه. لا يمكننا أن نلتقي طالما أنه لا يتمالك نفسه”.

رمز الخبر 1924923

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha