نزلاء سجن أبو غريب يرشقون حراسهم الامريكيين بالحجارة

ذكر الجيش الامريكي الثلاثاء أن عشرات السجناء العراقيين قاموا باعمال شغب ضد حراس سجن أبو غريب الذي تديره القوات الامريكية خارج بغداد ورشقوا الحراس بالحجارة.

ونقلت وكالة مهر للانباء عن وكالة الصحافة الفرنسية ان الجيش الامريكي ذكر في بيان إن الواقعة حدثت عندما حاول سجين الفرار من السجن تحت جنح الظلام ليلة الاحد/الاثنين.
وأضاف الجيش أن الحراس تمكنوا من إعادة إلقاء القبض على السجين الفار و "عقب ذلك بدأ السجناء في أجزاء متفرقة من السجن إلقاء الحجارة على مولدات الكهرباء المحمولة وعلى حراس السجن".
وتدخلت وحدة رد سريع من القوات الامريكية واستعادت السيطرة على الوضع بعد أن أصيب أربعة حراس وستة سجناء بجروح طفيفة في أعمال الشغب.
واكدت تقارير لمنظمات حقوقية إن الرئيس العراقي المخلوع صدام  كان يعذب السجناء السياسيين في سجن أبو غريب وأن السجن شهد كذلك عمليات إعدام لاولئك السجناء.
وتصدر السجن مانشيتات الصحف في أنحاء العالم قبل أكثر من عام عندما تسربت صور من السجن تثبت إساءة معاملة الجنود الامريكيين للسجناء العراقيين فيه.
وأدانت محاكم عسكرية أمريكية عدة جنود بإساءة معاملة نزلاء سجن أبو غريب منذ ذلك الحين.
ويعتقد أن الجيش الامريكي يحتجز حاليا حوالي 3500 شخص في أبو غريب حيث يوجد بعض السجناء في خيام رغم حر الصيف القائظ في العراق./انتهى/

 

رمز الخبر 192543

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 2 =