مجلس محافظة البصرة يتهم القوات البريطانية باطلاق النار علي رجال شرطه ومدنيين

اتهم مجلس محافظة البصرة اليوم الثلاثاء القوات البريطانية العاملة في البصرة (550 كلم جنوب بغداد) باطلاق نار على رجال شرطة ومدنيين مساء امس الاثنين.

ونقلت وكالة مهر للانباء عن وكالة الصحافة الفرنسية ان حكيم المياحي رئيس اللجنه الامنيه في مجلس المحافظه قال "اوقفت دوريه للشرطه العراقيه مساء امس سيارتين مدنيتين وعلي متنها بريطانيون يرتدون ملابس مدنيه من اجل استجوابهم عن المهمه التي يقومون بها" 
واضاف ان "هولاء العناصر رفضوا الاستجابه لاوامر الشرطه وادعوا انهم يعملون لصالح القوات البريطانيه دون اعطاء اي دليل ". 
وتابع "حاولت الشرطه التحقيق معهم الا انهم فتحوا النار علي سياره الشرطه وتبادلوا اطلاق النار وعند ملاحقتهم اوقفت الشرطه احدي السيارتين ". 
واضاف "قام الاشخاص باطلاق نار بشكل عشوائي ما ادي الي اصابه اربعه اشخاص من الشرطه والمدنيين "  وبعد ذلك حضرت "مدرعات بريطانيه وخلصت المجموعه المحاصره " كما قال.   
واستنكر المياحي "الافعال الاستفزازيه لانها تثير كثيرا من الشكوك حول البريطانيين " 
وتساءل "لماذا يستخدم البريطانيون لباسا وسيارات مدنيه علي الرغم من التحذيرات ". 
يذكر انه خلال ايلول /سبتمبر الماضي اوقفت الشرطه العراقيه جنديين بريطانيين كانا يعملان متنكرين بملابس مدنيه وتم اطلاق سراحهما باستخدام القوه من قبل القوات البريطانية./انتهى/ 
رمز الخبر 300292

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =