شركه تامين اوغنديه: حادث تحطم مروحيه جون قرنق كان عرضيا

اعتبرت الشركه الوطنيه الاوغنديه للتامين ان حادث تحطم المروحيه التي قتل فيها نائب الرئيس السوداني - زعيم المتمردين بجنوب السودان " جون قرنق " حادثا عرضيا صرفا.

 ونقلت وكاله مهر للانباء عن الصحافه الفرنسيه ان شركه التامين اوضحت انها دفعت للحكومه السودانيه مبلغ 4,3 مليون دولار كتعويض عن الطائره التابعه للاسطول الرئاسي الاوغندي.  
  وقال " بولا اوسوسونيا " مدير الشركه التي تمت خصخصتها عام 2005 " قبل اتخاذنا القرار بدفع التعويض عن المروحيه المومنه مع شركتنا منذ 1998اجرينا تحقيقنا الخاص وتوصل التحقيق الذي اجريناه الي ان الامر كان مجرد حادث". 
  وكان " جون قرنق " و13 شخصا آخرون قتلوا في حادث تحطم مروحيه من طراز " ام اي -172 " وهي طائره عسكريه روسيه الصنع في 30 تموز/يوليو في جنوب السودان  .
 وكان " قرنق " عين نائبا للرئيس السوداني في التاسع من تموز/ يوليو/ بعد التوقيع علي اتفاق السلام في كانون الثاني / يناير / 2005 الذي وضع حدا ل 21عاما من الحرب الاهليه بين شمال وجنوب السودان  . / انتهي/

رمز الخبر 303651

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 1 =