المدير العام للشرق الاوسط بوزارة الخارجية الاسبانية يزور طهران

التقى المدير لشؤون اوروبا الغربية في وزارة الخارجية ابراهيم رحيم بور بطهران مع مدير عام شؤون البحر المتوسط والشرق الاوسط وافريقيا بوزارة الخارجية الاسبانية آلفارو غوتييرز وبحث معه العلاقات الثنائية والقضايا الاقليمية والدولية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان المدير العام لشؤون اوروبا الغربية بوزارة الخارجية اشار الى الدور الايجابي للجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة , منتقدا سياسة اوروبا تجاه القضايا المختلفة ومن بينها القضية النووية , واكد على ان الحوار هو الاسلوب المناسب لفهم مواقف الطرفين بشكل افضل.
من جانبه اكد المسؤول الاسباني في هذا اللقاء على ارادة بلاده في توسيع العلاقات الاقتصادية مع الجمهورية الاسلامية الايرانية , معلنا استعداد اسبانيا لزيادة التغطية الائتمانية وتوسيع الروابط بين الشركات الخاصة في البلدين , وكذلك الاستثمار في القطاعات المختلفة لا سيما الطاقة.
واشار آلفارو غوتييرز الى العلاقات الحسنة بين طهران ومدريد مثمنا الدور الذي تقوم به الجمهورية الاسلامية الايرانية في الحفاظ على السلام والاستقرار في منطقة الشرق الاوسط والخليج الفارسي , داعيا الى مواصلة المشاورات والمحادثات مع ايران فيما يتعلق بالقضايا المختلفة.
واعتبر الاستفادة من الطاقة النووية للاغراض السلمية حقا طبيعا لايران استنادا الى معاهدة حظر الانتشار النووي والمعاهدات الدولية.
ووصف المدير العام للشرق الاوسط بالخارجية الاسبانية ايران بانها اهم بلد في المنطقة , مؤكدا على اهمية دور ايران في استتباب السلام والاستقرار.
كما بحث المسؤول الاسباني خلال اجتماعه مع مساعد وزير الخارجية لشؤون اوروبا وامريكا سعيد جليلي اهم القضايا الدولية والاقليمية , موجها اليه دعوة من نظيره الاسباني لزيارة مدريد./انتهى/

رمز الخبر 306295

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 2 =