ايران تحتج لدى الامم المتحدة على التهديدات الصهيونية

طالبت الجمهورية الاسلامية الايرانية منظمة الامم المتحدة باتخاذ إجراء ضد الكيان الصهيوني، على خلفية اطلاق بعض المسؤولين الصهاينة تهديدات ضد طهران.

وافادت وكالة مهر للانباء ان المندوب الدائم للجمهورية الاسلامية الايرانية لدى منظمة الامم المتحدة محمد خزاعي وجه رسالة الى الامين العام بان كي مون طالبه فيها بالقيام بعمل حازم تجاه التصريحات الصهيونية بالقيام بعمل عسكري ضد ايران.
وجاء في رسالة خزاعي ان "مثل هذا التهديد الخطير ضد دولة ذات سيادة وعضو في الأمم المتحدة يشكل انتهاكا صارخا للقانون الدولي ويتعارض مع معظم المبادئ الأساسية لميثاق الأمم المتحدة، وبالتالي يتطلب ردا حاسما وواضحا من جانب الأمم المتحدة وبوجه خاص من جانب مجلس الأمن".
واضافت الرسالة ان الكيان الصهيوني شجعته لا مبالاة مجلس الامن الدولي، لذلك يواصل اطلاق التهديدات ضد ايران بشكل خطير في انتهاك سافر لمبادئ منظمة الامم المتحدة.
وكان شاؤول موفاز وزير النقل ونائب رئيس الوزراء الصهيوني هدد بشن عمل عسكري ضد طهران لوقف برنامجها النووي، فقد نقلت صحيفة صهيونية عن موفاز قوله ان شن هجوم على ايران يبدو لا مناص منه في ضوء فشل العقوبات لحرمان طهران من التقنية النووية.
وقال وزير البنى التحتية الصهيوني بنيامين بن أليعازر إن العالم الغربي استسلم أمام إيران، مهددا بتدمير إيران فيما إذا هاجمت الكيان الصهيوني، مضيفا ان مئات الشركات الأوروبية والأميركية تعقد صفقات مع إيران ليل نهار.
وكان رئيس الوزراء الصهيوني ايهود اولمرت دعا قبل ذلك في خطاب ألقاه أمام لجنة الشؤون العامة الأميركية الصهيونية (إيباك) إلى التصدي للطموحات النووية الإيرانية بكل الوسائل الممكنة، مؤكدا أن الكيان الصهيوني لن يتساهل مع إمكانية قيام إيران نووية./انتهى/

رمز الخبر 695605

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha