خزاعي : ضرورة تغيير الهيكلية غير العادلة بمجلس الامن

وصف ممثل ايران لدى الامم المتحدة هيكلية مجلس الامن بانها غير عادلة , عشية التصويت على انتخاب اعضاء جدد غير دائميين في المجلس.

واعتبر محمد خزاعي في تصريح لوكالة مهر للانباء ان هدف الجمهورية الاسلامية الايرانية من الترشيح لمقعد غير الدائم بمجلس الامن , هو التوزيع العادل لمقاعد المجلس بين اعضاء المنظمة الدولية.
واشار ممثل ايران بالامم المتحدة الى ان من بين اعضاء المنظمة الدولية , فان اكثر من 141 دولة لم تكن اما عضوا في مجلس الامن او كانت لمرة واحد لحد الآن , مضيفا : ومن هذا المنطق قررت ايران منذ عدة سنوات الترشح لعضوية مجلس الامن ,وكما تعرفون فان ايران لم تبد رغبة منذ اكثر من 50 عاما لعضوية مجلس الامن , ومن جهة اخرى يجب ان انوه بان عضوية الدول في مجلس الامن لعشرة مقاعد غير دائمة لا تخضع لاي قانون , فلا توجد قاعدة على الحروف الابجدية او تاريخ العضوية او حالات من هذا القبيل , وان الدول على اساس تشخيصها ومعرفة المتطلبات تقدم على تقديم ترشيحاتها لمجلس الامن , وهذه الحركة تجري وفقا للمزاج تماما.
واكد خزاعي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تنوي من خلال هذا التحرك طرح هذه القضية على الصعيد العالمي وهي ان هيكلية مجلس الامن بحاجة الى التغيير , وان  خمس دول تشغل مقاعد دائمة امر غير منطقي باي شكل من الاشكال , وعلى هذا الاساس يجب اصلاح هيكلية وتركيبة مجلس الامن.
من المتوقع أن يجري اليوم انتخاب خمسة أعضاء جدد غير دائمين في مجلس الأمن الدولي لـ2009-2010 , وتستأثر المنافسة بين إيران واليابان على شغل المقعد الوحيد المخصص لآسيا في المجلس اهتماما كبيرا.
وترشحت على المقاعد الخمسة هذا العام سبع دول، وتوزع المقاعد بينها حسب المناطق الجغرافية. ومن الأرجح أن تستبدل أوغندا والمكسيك جمهورية جنوب أفريقيا (أفريقيا) وبنما (أمريكا اللاتينية). أما الكتلة الأوروبية فتتنافس على مقعدين تشغلهما حاليا بلجيكا وايطاليا كل من النمسا وأيسلندا وتركيا. وتتنافس إيران واليابان على مقعد تشغله اندونيسيا حتى نهاية نوفمبر تشرين الثاني.
وتعد اليابان أحد الممولين الرئيسيين لمنظمة الأمم المتحدة إذ تشكل حصتها نحو خمس ميزانية المنظمة الدولية , والشيء الوحيد الذي قد يعيق اليابان هو أنها شغلت مقعدا غير دائم في المجلس لمدد يبلغ مجملها 18 عاما ابتداء من عام 1956 , اما ايران فانها شغلت مقعدا في مجلس الامن الدولي مرة واحدة فقط في 1955-1956 , وعلاوة على ذلك تتمتع إيران بتأييد من الدول المعارضة  لسياسة الولايات المتحدة , وللفوز في هذه المنافسة يتعين على البلد المرشح لشغل مقعد غير دائم في مجلس الامن الدولي ان يحصل على تأييد ثلثي الدول الحاضرة والتي تصوت في الجمعية العامة للامم المتحدة , ويبدأ التصويت في الساعة 10 صباحا بتوقيت نيويورك (الساعة السادسة والنصف مساء بتوقيت طهران).
يذكر ان خزاعي كانقد صرح في وقت سابق لوكالة مهر ان الهدف من اصرار الجمهورية الاسلامية الايرانية على تخصيص مقعد دائم في مجلس الامن للدول الاسلامية , بانه سيتيح لهذه الدول امكانية طرح قضاياها بشكل جاد وتفعيل اداء مجلس الامن الدولي./انتهى/
   
رمز الخبر 766753

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 6 =